الاغتصاب كسلاح في ليبيا، شوكان، مفقودو لبنان، والإخوان المسلمين

 

تقدّم ليبيا نموذجاً مأساوياً في استخدام الاغتصاب كوسيلة قمعية، وكسلاح حربي. وقد بدأ الاستخدام الممنهج للانتهاك الفظيع على يد نظام القذافي، ليستمر استخدامه كنهجٍ انتقامي بعد سقوط حكم «العقيد» ومقتله. في موقع إنكيفادا نجد تحقيقاً بديعاً لسيسيل أليغرا -وهي صحفية وصانعة أفلام وثائقية فرنسية، أعدّت هذا التحقيق كجزء من فيلم وثائقي سيصدر قريباً- يرصد العمل الحقوقي في سبيل توثيق هذا النمط الإجرامي المتوحش من إنتهاكات حقوق الإنسان إنطلاقاً من تونس، وفي الداخل الليبي أيضاً، ويُساجل، عبر حوارات «أبطاله» مع ذواتهم ومع بعضهم البعض، في طبيعة وعمق وفداحة هذا النمط الإجرامي، ونجد أيضاً تحليلات بديعة للضحية، أنثى كانت أم رجلاً، موقعها وضعفها والحصارات المتعددة التي تتعرّض لها. وكما هو معتاد في إنكيفادا، نجد تقديماً بصرياً ممتازاً للمادة (مع رسوم ياسمين بن خليل).

*****

 

في مصر، تلعب مؤسسة التمويل الدولية، عبر استثماراتها وتمويلاتها، دوراً قليل الأخلاقية والشفافية في دعم شبكات التهرّب الضريبي واستثمار النفوذ السياسي في مصر. هذه المؤسسة هي «ذراع البنك الدولي الذي يقرض ويستثمر في المشروعات الخاصة»، كما يخبرنا تحقيق مهم لأسامة دياب وسلمى حسين وعبد الحميد مكاوي في مدى مصر. يغوص التحقيق في شرح عمل شبكات التهرّب الضريبي واستخدام الملاذات الضريبية، والمتاجرة بالنفوذ السياسي، الضارب عميقاً في الاقتصاد المصري. وفي مدى أيضاً، نجد عرضاً للملفات الأهم في العلاقات المصرية الروسية من إعداد أسمهان سليمان، تفصّل فيه الكاتبة، ضمن مواضيع عديدة من بينها السياحة والتجارة والوضع الأمني والتعاون النووي، توافقات وتفاهمات عبد الفتاح السيسي وفلاديمير بوتين حول الشأن السوري.

وفي زاوية «يوميات صحفية برلمانية» على موقع المنصة، تغطّي صفاء عصام الدين ردّ فعل مسؤولين برلمانيين وحكوميين مصريين الغاضب على منح اليونسكو جائزة حرية الصحافة للصحفي المصري محمود أبو زيد «شوكان»، المُعتقل منذ أواسط آب 2013. ومن المثير للسخرية الكئيبة أن يكون «رئيس لجنة حقوق الإنسان» علاء عابد أحد أبطال التصريحات الغاضبة على منح الجائزة لـ «شوكان»، ويستحق أحد تصريحاته وقفة، إذ يقول:«هناك شاب مصري يستحق هذه الجائزة، تعليمه متوسط، وأصبح أحسن لعب في إنجلترا، هذا هو رمز للشباب المصري، وليس شوكان الذي يُكرّم مدعوماً من المنظمات الإرهابية».

يبدو واضحاً أن علاء عابد شديد الإعجاب بحدسه ومهارته في «التقاط اللحظة» وتحويلها لتصريح سياسي متحذلق.

*****

 

للعام الجاري، 2018 مكانة مهمة عند متابعي المناسبات التاريخية والباحثين عن أرقام «مُستديرة» لأزمنتها: مئة عام على نهاية الحرب العالمية الأولى؛ سبعون عاماً على النكبة؛ ستون عاماً على الوحدة السوريّة- المصريّة؛ نصف قرن على «ربيع براغ» و«مايو الفرنسي».. الخ. في هذا العام، أيضاً، تمرّ تسعة عقودٍ كاملة على تأسيس جماعة الإخوان المسلمين. الموقع المهم للجماعة في السياسة والاجتماع العربيين خلال العقود التسعة الماضية كان دافعاً لدى محرري موقع حبر في الأردن للعمل على ملف واسع عن جماعة الإخوان المسلمين، وقد بدأ نشر نشر مواد الملف، بتواتر أسبوعي، قبل أربعة أسابيع بمقال لدعاء علي عن أثر الإرساليات التبشيرية على العمل الاجتماعي الإخواني. وكان الدور هذا الأسبوع لمساهمة الجمهورية في الملف بمقال للزميل صادق عبد الرحمن عن الإخوان المسلمين السوريين: «المسألة الطائفية والاجتثاث».

أيضاً في حبر، يُحلل شاكر جرّار انتخابات الجامعة الأردنية الأخيرة، والتي يعتبرها الكاتب «فرصة للمراقبين والمهتمين بالعمل السياسي والطلاب لمعاينة الارتباطات بين تقدّم أو تراجع تيار طلابي وسياسي ما، وعلاقتهما بوضع هذا التيار في الحياة السياسية العامة في البلاد»

*****

 

في لبنان، تمكّنت لجنة أهالي المفقودين والمخطوفين من تسجيل العريضة الوطنية لإقرار قانون المفقودين في الأمانة العامة لمجلس النوّاب، ويشير موقع المفكرة القانونية إلى كون هذه أول مرة يُستخدم فيه حقّ من حقوق المواطنين في طرح مبادرات تشريعية. وقد اختارت لجنة أهالي المفقودين والمخطوفين في لبنان الثالث عشر من نيسان، ذكرى اندلاع الحرب الأهلية اللبنانية، موعداً «أيقونياً» لتقديم مبادرتهم، التي تصل إثر نضال مجتمعي وحقوق طويل.

تشير منظمة هيومن رايتس ووتش أن عدد مفقودي الحرب الأهلية اللبنانية يتجاوز الـ 17 ألف مفقود، ويُضاف إليهم مفقودون «اختفوا» بعد نهاية الحرب الأهلية في فترة هيمنة جيش النظام السوري على لبنان.

*****

 

في مجال الوسائط المتعددة، نعود إلى مدى مصر للإشارة لسلسلة فيديو بعنوان «الدنيا فابريكا». تعرض هذه السلسلة مهناً تقليدية في أنحاء مختلفة من الجغرافيا المصريّة. وفي لبنان، الذي سيعيش انتخاباته النيابية في نهاية الأسبوع الأول من أيار، تجدر الإشارة إلى التغطية المميزة لصفحة ميغافون على فيسبوك عن طريق مقاطع فيديو قصيرة وإنفوغراف، إذ نجد فيها تفاعلات جميلة مع مرشحات ومرشحين من قوائم بديلة، مختلفة عن قوائم الأحزاب التقليدية الكبيرة التي تهيمن على الفضاء العام اللبناني وعلى إعلامه. وقد أصدرت ميغافون فيديو يشرح بشكل سريع تمثّل النساء في مختلف اللوائح الانتخابية في مناخ سياسي، اللبناني، بطريركي وذكوري عموماً.