أجناد الشام

أوس المبارك
١٧ تشرين الأول ٢٠١٤

يعرض هذا المقال جوانب من مأساة الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق والمتعرّضة لحصار شديد من نظام الأسد والميليشيات الشيعية المقاتلة إلى جانبه، أدّى إلى ما أدّى إليه من مجاعة وشلل هائل سياسي واجتماعي وعسكري ونفسي.