الله

عبد الحميد سليمان
٧ تشرين الثاني ٢٠١٤

لعل السؤال بالأحرى كيف تموت سردية الله؟ ذلك أن السرديات المقابلة التي طرحتها النخب العربية على مهمّشيها لم تكن يوماً لتبحر بالمعرفة إلى ذلك العالم المرتجى حيث نجد الحلول ولا نصطنع المآسي.