تحليلات

ماهر مسعود
٢ كانون الأول ٢٠١٤

الاعتراف بهزائمنا هو المدخل الحقيقي لتجاوزها، ويتم هذا الاعتراف عبر قراءة سليمة للواقع الذي نثور عليه بكل تفاصيله، وليس عبر الاستكانة والاستسلام للظروف على طريقة سياسة الأمر الواقع.

صادق عبد الرحمن
١٨ تشرين الثاني ٢٠١٤

من هو العقيد سهيل الحسن الساطع نجمه بين موالي النظام السوري والعلويين مؤخراً؟ وكيف تمكن «رجال النمر» من كسر تقدّم الثوار على عدة جبهات في حماه وحلب؟ وهل هناك منافسة بين النمر والأسد فعلاً؟

صالح درويش
١٢ أيلول ٢٠١٤

ربما ينجح الأكراد في إنشاء دولة عابرة للحدود في الوقت الحالي، لكن ذلك لن يكون على حساب القوميات الرئيسية المحيطة بهم في المنطقة فقط بل على حساب البعد الاستراتيجي للقضية الكردية أيضاً.

جمال خليل صبح
٦ أيار ٢٠١٤

إنه العنف! العنف كنهج عصبوي يصبو إلى «إلحاق أكبر أذى ممكن للآخر/المقابل» ، سمة رئيسية من السمات البنيوية العميقة التي ترتكز عليها فلسفته في امتلاك السلطة، في الدفاع عنه

سميح الصفدي
١٠ نيسان ٢٠١٤

بقدر ما كشفت الثورة السورية عن بطولات ومآثر أخلاقية قلّ نظيرها إنسانياً، كشفت على الجانب المقابل عن قلة أخلاق وغياب عارم للضمير الإنساني، وهنا أتحدث عن تناقضات المجتمع السوري ذاته

هيثم حميدان
٢٠ كانون الثاني ٢٠١٤

من المحبّذ، قبل البدء بإطلاق العنان للمخيلة الشعبية لغير المتمرسين في الشان الدبلوماسي من المعارضين، أن تضع المعارضة السورية، ممثلة بالِائْتِلَاْفِ، أُسُس العقيدة الدبلوماسية الخاصة بها

حسان العوض
٣ كانون الثاني ٢٠١٤

الوزارة المسؤولة عن التعليم في المرحلة الثانوية وما قبل ليس اسمها وزارة التعليم كما يفترض منطق بسيط، وإنما «وزارة التربية»، وقد نالت هذا الاسم بعيد الانقلاب البعثي الأول في العام 1963 بعد أن كان اسمها سابقاً وزارة المعارف

ياسين الحاج صالح
٢٣ كانون الأول ٢٠١٣

محاولة امتلاك السياسة، هذا الجهد من أجل المقاومة وإدخال فاعلين سياسيين إلى الحياة العامة ينازعون شرعية الممسكين بالسلطة العمومية ويعملون على تغييرهم