مختطفين

مجموعة الجمهورية
٢ آذار ٢٠١٤

«نحن، مثقفين من فرنسا وأوربا، نطالب مسؤولينا السياسيين بالردّ على نداءات الاستغاثة التي أطلقها الشعب السوري، وذلك قبل أن يتهاوى المثال الديمقراطي للثورة السورية تحت الضربات المتضافرة للبربريّتين الأسدية والجهادية»