siege

أسامة نصّار
٢ نيسان ٢٠١٨

يفشل العالم في حماية المستضعفين في الأرض، والمهمة الوحيدة التي ينجح فيها اليوم هي صناعة التطرف. فماذا ننتظرُ غير خيارات عدمية عندما نستعرض مآلات بائسة أمام المقهورين؟

بيسان السعيد
٢٩ آذار ٢٠١٨

في نصها الأول ضمن «زمالة الجمهورية للكتّاب الشباب»، تكتب بيسان السعيد عن مساحة العمل التي تُقدِّمُها المنظمات في دمشق، التي باتت أشبه بغرفٍ لتفريغ الطاقة، وتَجَنُّب التحديق في القبضة الأمنية الخانقة التي تحاصر الجميع.

أسامة نصّار
٢٩ تشرين الثاني ٢٠١٧

شاعَ تشبيه الحصار بالسجن، وكثيراً ما يجد المعتقلون السابقون فوائد لمهارات تعلموها في المعتقل، وقد يحدث العكس؛ أن تزيد هذه الخبرة في مصيبة صاحبها، خاصة إذا كان مَن سجنه بالأمس هو نفسه مَن يحاصره اليوم.