الجمهورية
٢٨ أيار ٢٠١٨

الدور الرئيسي المفترض لهذه النقاط هو تثبيت شكل خارطة السيطرة ومنع التصعيد العسكري في إدلب، لكنها في الواقع تحمل أثراً أوسع من مجرد تطبيق مذكرة خفض التصعيد.

أليكس راول
١٢ تشرين الأول ٢٠١٧

حوار مع السفير الأميركي السابق فريدريك هوف، يقول فيه إن المسؤولين الأميركيين يعلقون آمالاً كاذبة على روسيا وتقاربها مع الرؤية الأميركية حيال الأسد، لكن على الرغم من ذلك، فإن على المعارضة السورية مواصلة الانخراط في العملية السياسية.