مدرسة

 

في ظل ما يشبه اليقين بأن القادم أسوأ، كيف نفكر بتعليم يحضّر متعلمي بلداننا لهذا الأسوأ؟